ThE-AraB-WorlD

cooming soon
 
الرئيسيةمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـثالتسجيل الأعضاءالمجموعاتدخولمركز رفع الملفاتالتسجيل

شاطر | 
 

 هذا حوار مع تامر حسني لجريدة الخبر الجزائريه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الحبيب
ستار جامد
ستار جامد
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 239
العمر : 25
الموقع : فى البيت؟
العمل/الترفيه : اكيف... دماغى؟
المزاج : مزاجى ... عنا ب؟
تاريخ التسجيل : 28/04/2008

مُساهمةموضوع: هذا حوار مع تامر حسني لجريدة الخبر الجزائريه   الأربعاء مايو 07, 2008 10:06 pm

هذا حوار مع تامر حسني لجريدة الخبر الجزائريه



بعد عودته إلى القاهرة، تامر حسني يصرح لـ''الخبر''
''فوجئت بأن جمهوري في الجزائر يحفظ أغنياتي ويتابع أفلامي''
أخذت معي زهرة الرمال وموسيقى جزائرية / أتمنى أن أدعى لمهرجان جميلة أو تيمفاد




كيف كانت التجربة الجزائرية بالنسبة لك؟
لم اكن أتوقع ذلك الاستقبال الذي لقيته من المطار، وفي الفندق وفي الكواليس.. بالإضافة إلى ذلك التجاوب الرهيب الذي كان بيني وبين جمهوري.. بصراحة لم اكن أتوقع أن جمهوري فى الجزائر كان يتابع أغنياتي وحتى أفلامي..

ما الذى أثر فيك أكثـر؟
استقبال المطار من الموظفين إلى رجال الشرطة الذين رحبوا بي، وفوجئت أنهم تعرفوا عليّ قبل أن يروا جواز سفرى.. وعندما خرجت من المطار وجدت العشرات بانتظاري يهتفون لي مرحبين..

أظن أن المحطة الجزائرية ستكون حاضرة في برنامجك المستقبلي؟
بالتاكيد ..أتمنى ذلك..خاصة وأنني سمعت عن عدة مهرجانات للأغنية في الجزائر ومنها مهرجانات بالمناطق الأثرية (جميلة وتيمقاد ).. أتمنى دعوتي فى احداها.

ماذا حملت معك من الجزائر؟
حب الجمهور..

أقصد اشياء ملموسة؟
رغم أن الوقت كان قصيرا إلا أنني تجولت في العاصمة حسب ترتيب المنظمين للحفل ..اقتنيت بعض الأقراص للموسيقى الجزائرية.. واشتريت زهرة الرمال من الفندق لأنني فوجئت بها.. ولم أر مثلها قبل ذلك.. وأرجو أن تحمل ''الخبر'' تحياتي الكبيرة لجمهوري فى الجزائر.



وهذا راي الجمهور الجزائري اللي حضر الحفلة



آراء بعض الشباب ممن حضروا الحفل

سهام (24 سنة)
'' لم أصدق أنني رأيته بعيني..حلمي تحقق... يعجبني جسده، وصوته وأغانيه بالطبع. ولكنني أتأسف عما قامت به بعض الفتيات.. صحيح أنني غنيت وتفاعلت مع أدائه ولكنني لم أكن في حالتهن الهستيرية''.
صديقة (22 سنة)
''تخليت عن كل شيء برمجته من اجل رؤية فناني المفضل، وأنا على إطلاع بكل تفاصيل مسيرته وحتى صوره تكسو جدار غرفتي.. تعجبني شخصيته، فهو عاطفي. وبالنسبة للحفل فما إن دخلت القاعة حتى انضممت للفتيات اللواتي كن يبكين ويصرخن، فبدأت بالتصفير ولم أتوقف''.
عبد الله (21 سنة)
''اقتنيت التذكرة بمبلغ المنحة الجامعية وهدفي الحقيقي كان الترفيه عن النفس فقط، خاصة أننا نعيش حياة بائسة في الإقامة الجامعية.. حقيقة لم أكن انتظر أن تشهد القاعة ما شهدته ولكن الحمد لله حققت رغبتي وغيّرت الجو العكر الذي كنت أعيش فيه، بجوّ من الأغاني الرومانسية ولو كان ذلك لبضع ساعات''.
هاجر (19 سنة)
''كان حلمي رؤيته، يعجبني صوته وكذا جسده، ولكن لاحظت انه قصير مقارنة بما كنت أتصوره. ومع هذا فقد أحببته أكثر بعد الإصابات التي تعرض لها. وقد أعيب على من أحضروه عدم حمايته وتشديد الحراسة عليه فقد كنت شديدة الخوف من أن يصيبه مكروه ما''.
شعبان (21 سنة)
'' مرحنا واستمتعنا بأغانيه وتمكنّا من إخراج مكبوتاتنا، إلا أن البنات تعدين حدودهن لدرجة سؤاله عما إذا كان متزوجا؟ وهذا ما يندى له الجبين. فما إن أجاب تامر بلا حتى انطلقنا بقذف مجوهراتهن له وطلبن منه الزواج.. انه عين الانحلال الخلقي.. ولكي أكون صريحا أنا ذهبت للحفل فقط من اجل سماع أغنيتي ''عيني بتحبك'' و''كل مرة''.
كنزة ( 20 سنة )
''بعد أن مانع والدي حضوري الحفل وفقدت بذلك الأمل وأنا أتجرّع مرارة الحسرة، رغم أنني كنت مستعدة لدفع 10000 دج.. ما إن رأيت تامر حتى أحسست برعشة تسري في جسدي فطلبت من أعوان الأمن أن يرفعوني إلى المنصة..، حقا لم أكن أر أحدا غيره وسالت دموعي من شدة فرحي.. ولو لم أحضر الحفل لعملت على تحقيق حلمي لاحقا ولو بالذهاب إلى مصر''.
صالح الدين ( 22 سنة )
'' كنت أتابع أخبار تامر عبر البرابول، انبهرت بالإقبال الكبير وبالجو الذي ساد البيضوية، وما لاحظته أن الأغلبية التي حطت بالقاعة كانت من الطبقة الأرستقراطية، كنت في حالة عادية، لكنني سرعان ما أندمجت مع الجو العام، أعتبر أن تامر هو المطرب الذي يمكن أن يسبي آذاننا، فيكفيه تواضعه الكبير ودخوله الخشبة والدموع في عينيه، وهوما يعبر، حسب رأيي، عن الصدق الذي يؤدي به مقارنة بغيره من المطربين.. ''
سعيدة (21 سنة)
''لم أكن مهتمة من قبل بالغناء الشرقي، إنما تامر حسني شيء آخر، اكتشفته من خلال أغنية ''حبيبي وأنت بعيد''، وبمجرد دخوله السجن بدأ اهتمامي به يكبر، وما إن عرفت انه سيأتي حتى هيأت نفسي للحضور. وهو ما كان، ورافقني أخي إلى الحفل وأوصاني بمسك نفسي (تضحك).. صحيح أنني أحبه ولكنني لم أكن في حالة هستيرية كتلك التي كانت عليها بعض الفتيات''.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
shkoko
ستار جامد
ستار جامد
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 222
العمر : 24
العمل/الترفيه : بتاجر بدموع البنات
المزاج : مهيس ىاحيانا ومضيع الباقى
تاريخ التسجيل : 16/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: هذا حوار مع تامر حسني لجريدة الخبر الجزائريه   الأربعاء يونيو 04, 2008 5:41 pm

mashkooooooor ya maaaaaaaaaaan
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://thearabworld.yoo7.com
 
هذا حوار مع تامر حسني لجريدة الخبر الجزائريه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ThE-AraB-WorlD :: اغانى العرب :: راوابط عشاق الفنانين :: رابطة عشاق تامر حسنى-
انتقل الى: