ThE-AraB-WorlD

cooming soon
 
الرئيسيةمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـثالتسجيل الأعضاءالمجموعاتدخولمركز رفع الملفاتالتسجيل

شاطر | 
 

 حلم طفلة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الحبيب
ستار جامد
ستار جامد
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 239
العمر : 25
الموقع : فى البيت؟
العمل/الترفيه : اكيف... دماغى؟
المزاج : مزاجى ... عنا ب؟
تاريخ التسجيل : 28/04/2008

مُساهمةموضوع: حلم طفلة   الخميس يونيو 12, 2008 12:27 pm

حلم طفلة


جافى النوم ابنت السبع سنوات ...فهذه اليلة تشاطرها اللوحة الورقية (الوسيله)السرير...الوسيلة التي ستجعل منها طالبة متميزة في الصف سيكون إسمها عليها وهي ستعلق في لوحة الحائط وحتما ستلفت الأنظار بل عليها سيتجمع الطالبات من صديقاتها في الصف وخارجه ... وعنها يسألن و نوره ستكون بينهن تعلوها حُلة من الغرور والخيلاء وبتواضع مُتصنع تقول وأنفها شامخ في السماء .. نعم نعم أنا نوره صاحبة الوسيلة هزت نشوة الفرح أوصالها وارتفعت يداها تصفق وانزلق اللحاف عن الوسيلة ليكشف طولها أحست نوره بحركة اللحاف والتفتت إلى الوسيلة وشفاتها منفرجتان بهجة ورمقتها بنظره تقطر حنانا وحبا وبيديها الرقيقتين ربتت عليها وأعادت اللحاف سيرته الأولى وطوقتها بذراعها لترضعها حنانا ...جأها صوت أمها حادا يأمرها بأعادة الوسيلة على طاولة الدراسة حتى لا تطوى تحت ذراعها وكررت مؤكدة فهي وسيلة ورقيه ...رأت نوره أن كلام أمها مبالغ فيه بل إنه خلاف الواقع فهي تحمل لها كل الحب ورنت إلى الوسيلة وعلى صفحة وجهها ترقتت ابتسامة كلها دعة وأمان ... وأسرت في نفسها هذه الوسيله تحمل أسمي وعلى لوحة الحائط ستعلق وقفزت عيناها لتتعلقان بسقف الغرفة ولكأنهما لم تريا سقفا بل رأتا جدار الصف وعلى لوحتة علقت الوسيلة ...ورسم الخيال لها أحلاما رائعة فها هي تحمل الوسيلة بين ذراعيها التي وكُلت بها من قبل معلمة الصف علوية حيث كان لكل طالبة عمل خاص بها من وسائل صنفت بحسب المواد وكتب ثقافية وتحف وكان على نوره عمل وسيلة تعبر عن مادة القرآن الكريم وكُتبت بيد خالها أحمد الذي أحضر الوسيلة الورقية والأقلام الخاصة وسطر سورة الإخلاص ... أُغلقت عينا نوره لتتركان السقف وتذهبان في سبات عميق بجوار وسيلتها جأت أمها وسحبت الوسيلة من تحت ذراعها لتهبط على المخدة ووضعت الوسيلة على الطاولة كيلا تتلف فعندها لاتعلم ماذا سيحل بنوره

طلع الصباح وفي فناء المدرسة تسير نوره تحمل بين ذراعيها الوسيلة التي تميل بها يمنة ويسرة علوا وهبوطا لئلا ترتطم بأي طالبة فقد تتأثر أو تطوى أطرافها ... والطالبات منها في عجب وبروح المرح الممزوجة بفضول الطفل أخذن يسألنها عن ماهية الوسيلة مطت نوره شفتيها وأجابت مستعجله بصوت يشوبه الخيلاء ماذا بكن في الفصل سأريكن ماهي على لوحة الحائط وتركتهن وسارت مع وسيلتها والطالبات من خلفها يتهامسن

دق جرس المدرسة معلنا انتظام الصفوف وبعد إنتهاء الأذاعة الصباحية سارت الصفوف كل لفصله ودخلت نوره الفصل مخلفة ورائها أكوام من الطالبات يردن الولوج لأنها دخلت ووسلتها فقط ولذلك كانت تدفع الطالبات خلفها بعنف حتى لاتتطوى أطراف الوسيلة وعلى الكرسي جلست نوره والوسيلة في حجرها وماهي إلا دقائق وإذا بمعلمة الصف تدخل وقد خصصت الحصة لتنظيم الفصل وأُبتدء العمل وفُرزت الوسائل والأوراق وأُحضرت أدوات التنسيق من مقصات وصمغ وأعدت سلة مهملات كبيرة لتأخذ التالف والغير مفيد من الوسائل وقصصات الورق واستحال الفصل إلىخلية من النحل الكل يعمل بأمرة الملكة ملكة النحل التي تمثلت في معلمة الصف اقتربت نوره من المعلمة وهي تقبض على وسيلتها بفخر شديد... كانت عيناها معلقة في الجدار لكأنها ترى الوسيلة أخذت حيزا منه وانتقلت عيناها إلى المعلمة وفي طريقها مرت على سلة المهملات فرمقتها بازدراء شديد وأسف على بعض الوسائل التي تسكنها ... وضعت نوره وسيلتها على طاوله المعلمة وتنحت عن الطريق جانبا وهي في قمة السعادة من فرط ثقتها ثم تلتها زميلتها سمر لتجئ بوسيلة جاهزة خُط بها سورة الأخلاص... عينا نوره تترددان بين لوحة الحائط والمعلمة فهي في عجلة من أمرها. بعد مقارنة من المعلمة بين عملي نوره وسمر وكان الفرق واضح ...لفت المعلمة وسيلة نوره وألقت بها في سلة المهملات وأمرت بتعليق لوحة سحر الجاهزة ...لكأنها لفت أربعت أعوام من عمرها قضتها تدرس في كليتة الترية وألقت بها عرض الحائط مسجلة فشلا تربويا ذريعا يرافقة انعدام لاحترام آيات الله ....هكذا ببرود الثلج وقسوة الصخر وماتزال المعلمة مستمرة في عملها وأكتملت لوحة الحائط وازدانت بوسائلها ونوره تغوص إبتسامتها في بحر من العجب والحزن والقهر ...لم تلق المعلمة بالوسيلة بل ألقت بحلم طفلة صغيرة ... كسرت قلبها وجرحت كبرياءها دونما إحساس وأمام الفصل أجمع ...لقد جعلت من نوره سيرة تلوكها الألسن بالسخرية... كيف لقلب صغير طري يتحمل هذا الألم ... تحجرش صوتها وعلقت الكلمات في حلقها ولم تسطع قول شئ ولو فتحت فمها فلن تسمع سوى البكاء ولكن كبريئها وإن جرح لم يسمح لها بالبكاء أمام الطالبات ...خرجت من الفصل تعدو وقبعت في ركن قصي حيث لايراها أحد وأخذت تبكي وتنتحب فالتي شاطرتهاالسرير ليلة البارحة ترقد اليوم في سلة المهملات و إلى الأبد يرافقها حلم صغير أُزهق وبُدد مع أدراج الرياح..........

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
The Lost
مجموعة الاداره
مجموعة الاداره
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 269
العمر : 25
الموقع : مصر
العمل/الترفيه : عاشق بجد
المزاج : Amr Diab
تاريخ التسجيل : 13/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: حلم طفلة   الجمعة يونيو 13, 2008 9:16 pm

الله الله على الاحلام الحلوه دي
ومشكووور على الكلام الحلو ده يامان

_________________


حب الكلام هيموت ولو عاش قرون.....وحب القلوب هيعيش ولو كان مدفون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.thearabworld.yoo7.com
Dim_light
صاحب الموقع
صاحب الموقع
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 407
العمر : 28
الموقع : www.thearabworld.yoo7.com
العمل/الترفيه : the king
المزاج : the firest of the love
تاريخ التسجيل : 11/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: حلم طفلة   الإثنين يونيو 16, 2008 9:51 am

ايه الاحلام الى فيها برائة الطفوله
مشكور يا مان

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://thearabworld.yoo7.com
 
حلم طفلة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ThE-AraB-WorlD :: كافيه العرب :: قلم حر-
انتقل الى: